ترك شارل أيوب رهن التحقيق

 

قررت النيابة العامة ترك الصحافي شارل أيوب رهن التحقيق وإخراجه من التوقيف الاحتياطي نظرا للوضع الصحي بعد موافقة سركيس سركيس.

وكان المرشح عن المقعد الماروني في المتن الشمالي سركيس سركيس قال بعد توقيف شارل أيوب: “اللبناني لا يباع ولا يشرى والعفو عند المقدرة لاسيما أنني تبلغت أن حالته تعيسة ولا مانع من تركه اذا كان وضعه الصحي متدهوراً”.

يذكر أن تم توقيف أيوب، على خلفية الدعوى المقدمة بحقه من قبل المرشّح عن المقعد الماروني في ​المتن الشمالي سركيس سركيس.


وتقدم سركيس بشكوى جزائية أمام المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود بوجه شارل أيوب وصحيفة الديار بجرائم، الابتزاز والقدح والذم واختلاق الجرائم والافتراء الجينائي طالبا تعويضا ماديا”.