عرض مبهر في افتتاح مهرجان إهدنيات الدولي في لبنان

في ليلة جمعت بين السينما والموسيقى والرقص انطلق مهرجان إهدنيات الدولي في لبنان مساء السبت بعرض (سين أوركستر) للمخرج والممثل اللبناني جورج خباز.

وعلى مسرح يستند إلى جبل شاهق تنعكس على اخضراره الإضاءة الخلابة علقت شاشة عرض ضخمة تجمع 16 فيلما تصور مراحل الحياة التي يمر بها الإنسان من الطفولة إلى الشيخوخة مرورا بعمر الصبا يصحبها عزف موسيقي تحت قيادة مايسترو الاوركسترا الفيلهارمونية لبنان بعلبكي.

ويبدأ السرد عبر طفل يتدرج في العمر لكنه يكبر بشكل معكوس أي أنه يصغر في العمر فيبدأ بصوت عجوز ليتحول تدريجيا إلى صوت شاب ثم يعود طفلا ويكون صلة الوصل بين المراحل العمرية تماما كالأفلام السينمائية.

وقدمت الفرقة الموسيقية 16 معزوفة لأفلام عالمية ومحلية تم عزفها بنسختها وتوزيعها الأساسيين دون أي تعديل وسط إضاءة صممت خصيصا لترافق هذا العمل مصحوبة بأداء 12 راقصا وراقصة وأربعة مغنين.

وتم اختصار كل فيلم إلى دقائق معدودة يتم خلالها عزف الموسيقى التي اشتهر بها مع لوحات راقصة.

ومن بين المغنين قدمت تانيا صالح أغنيات من أفلام المخرجة اللبنانية نادين لبكي بينها (حشيشة قلبي) و(كيفو هالحلو) و(مرايتي) وهي أعمال من ألحان خالد مزنر.

وأطل معد ومخرج العمل جورج خباز من دون صفته كممثل هذه المرة حيث أدى أغنية (بناتي صار عندن خي) من فيلمه السينمائي (غدي).

وقال خباز إن هذا العمل يعد عرضا ضخما يجمع الفن السابع بالموسيقى والرقص. وعن السبب الذي دفعه إلى ابتكار فكرة العمر المعكوس قال خباز إن “السينما تعيدنا إلى الحنين ونحن نصغر في العمر لدى مشاهدتنا الأفلام وبالتحديد ما نشاهده اليوم”.

وقدم خباز تحية للأخوين عاصي ومنصور رحباني على المسرح من خلال قصيدة ترتبط بأفلامهما الثلاثة مع فيروز (سفر برلك) و(بنت الحارس) و(بياع الخواتم) وأجرى خباز في القصيدة مقارنة بين لبنان الأخوين رحباني ولبنان اليوم مستعينا بعناوين أفلامهما ومسرحياتهما.

وأطلقت رئيسة المهرجان ريما فرنجية على مهرجان إهدنيات الدولي هذا العام شعار (على إهدن شرفتونا) وقالت إنها أرادت أن يحمل البرنامج رسالة ثقافية متنوعة يتشارك فيها الأطفال والكبار.

وفي برنامج إهدنيات سيطل المطرب العراقي كاظم الساهر في الرابع والخامس من أغسطس آب في لقاء بات تقليدا سنويا بين الساهر وجمهور إهدنيات.

وفي 11 أغسطس آب سيلتقي عشاق الأغنية الفرنسية الرومانسية مع المغني ميشال ساردو بينما تقدم فرقة (مشروع ليلى) حفلا في 12 أغسطس آب.

وسيكون ختام المهرجان في 18 أغسطس آب مع المغني البريطاني تايو كروز.

نقلاً عن رويترز