بريكست يكبد العالم 3 تريليونات دولار

خسرت الأسواق العالمية ما يصل قدره إلى 3 تريليونات دولار في يومين من التداولات، وذلك في إطار موجة هبوط قوية انتابت الأسواق العالمية بعد استفتاء بريطانيا وفقا لبيانات “S & P”.

وأظهرت بيانات “S&P DowJones Indices” أن الأسواق العالمية خسرت في اليوم الأول (الجمعة 24 يونيو/حزيران) في أعقاب استفتاء بريطانيا، والذي أسفر عن خروجها من الاتحاد الأوروبي نحو 2.08 تريليون دولار.

لتتجاوز هذه الخسائر نظيرتها المسجلة خلال الأزمة العالمية في عام 2008، والتي بلغت 1.9 تريليون دولار. وفي اليوم الثاني من التداولات (الاثنين 27 يونيو/حزيران) تكبدت الأسواق العالمية 930 مليون دولار، ليبلغ إجمالي الخسائر بذلك نحو 3 تريليونات دولار.

وإلى جانب ذلك، خسر قرابة 400 ملياردير من أغنى أثرياء العالم نحو 196.2 مليار دولار من أصولهم المالية في يومين من التداولات، بعد إعلان بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي.

على صعيد التبادل التجاري مع بريطانيا، كشفت وكالة “فيتش” العالمية عن الدول الأوروبية الأكثر تضررا من خروج بريطانيا من الاتحاد. وقالت الوكالة إن بلجيكا، وهولندا، وإيرلندا، وقبرص، ولوكسمبورغ، ومالطا هي الأكثر تضررا، إذ تشكل واردات بريطانيا من هذه الدول نحو 8% من إجمالي واردات المملكة.

يشار هنا إلى أن نتائج تصويت جرى في بريطانيا في 23 يونيو/حزيران أظهرت فوز معسكر “الخروج” من الاتحاد الأوروبي، بنسبة 51.9%، مقابل 48.1% من الأصوات لصالح البقاء.

المصدر: وكالات