نقل مذيع مصري الى المستشفى بعد تلقيه قبلة روسية على الهواء

Article Image

أثارت القبلة التي طبعتها مشجّعة روسية على خدِّ المذيع المصري فتح الله زيدان ضجّة عبر وسائل التوّاصل الإجتماعي لتكون الحدث الأبرز “افتراضياً” في مصر خلال منافسات مونديال 2018 المقام في روسيا، والذي يشارك فيه المنتخب المصري.

وظهر زيدان وهو مراسل قناة “النيل الرياضية” أثناء رسالة مباشرة على الهواء من مدينة سان بطرسبرغ الروسية، وقد فاجأته مشجّعة روسية بقبلة على خدِّه الأيمن ما تسبّب له بحالة إحراج شديدة بدت واضحة على ملامح وجهه التي تغيّرت، بالرغم من محاولته إكمال رسالته المباشرة.

إلا أنّ الطريف في القصّة هو ما ذكرته صحيفة “أخبار الرياضة” بأنّه وبعد مرور ساعات على الواقعة تمّ نقل المذيع فتح الله زيدان إلى المستشفى، بسبب إصابته بألمٍ شديد في بطنه نتيجة مغصٍ كلوي مفاجئ، حيث أثارت هذه الحادثة ردّات فعل إضافية حول تأثير هذه القبلة على الوعكة الصحية المفاجئة التي تعرّض لها.

وكان زيدان كشف عن تفاصيل الواقعة حيث قال في تصريحات نقلتها عنه وسائل إعلام مصرية: “كنت في نشرة الخامسة من سان بطرسبرغ، وفوجئت بفتاة تقبّلني وتقول لي: I love Egypt”.

وأوضح أنّه كان على الهواء ولم يكن لديه فرصة ليتصرّف، مشيراً إلى أنّه ما حدث وارد جداً، لافتاً إلى أنّه حاول أن يكون مهنياً قدر الإمكان لاسيما أنّ ما حدث كان غصباً عنه.

وعن ردود الفعل حول القبلة والتعليقات من مستخدمي وسائل التواصل الإجتماعي ردّ زيدان: “الحمد لله عندي نعمة كبيرة في مصر هي زوجتي الغالية وابني سليم وهما أغلى وأجمل من أي شيء”.