توزير ارسلان.. مشكلة المشاكل

السرايا الحكومية

السرايا الحكومية

رأت صحيفة “الاخبار” أن مشكلة المشاكل ستكون في توزير النائب طلال أرسلان الذي طالب بحقيبة لنفسه، بوصفه ممثلاً لكتلة “ضمانة الجبل”، “احتراماً لنتائج الانتخابات النيابية”.
واضافت الصحيفة ان النائب تيمور جنبلاط من ناحيته دعا إلى اعتماد المبدأ نفسه. فبالنسبة إلى اللقاء الديموقراطي، احترام نتائج الانتخابات النيابية يعني حصول اللقاء على الحصة الدرزية كاملة.
وفي السياق، رأت الصحيفة ان كيفية تعامل الرئيس المكلف سعد الحريري مع هذه العقدة لا يبدو واضحاً بعد، وهو حكماً سيكون محرجاً في تخطّي موقف رئيس الجمهورية المصرّ على توزير أرسلان، وكذلك في تخطّي القرار الاشتراكي، الذي أقفل زمن وهب الوزارة كما النيابة لأرسلان تحت شعار وحدة الجبل، خاصة في ظل رفع الكتلة لسقف التحدي، إلى حدّ قول مصادر جنبلاط إنه في حال أصرّ عون على توزير أرسلان، فلا مانع من أن يمنحه مقعداً درزياً رابعاً، من الحصة المسيحية، في استعادة لما قام به الرئيس نبيه بري مع الوزير فيصل كرامي في حكومة الرئيس نجيب ميقاتي عام 2011، عندما منَح “مقعداً شيعياً” لوزيرٍ سنّي.